Friday, March 14, 2008

كان ها هنا وردة !!!

لا اود ان اظل احكيك كحكايات الجدات
ابدا لا تنتهي و لا تعرف لها من ابتداء
اريد ان احكيك حكاية بدأت في القلب اتكاءة زاهي لونها
و انتهت طعنة نجلاء احمرها قاني
اريد ان ابكيك كما يبكي الجميع لحظات انكسارهم
يحملون دموع حزنهم ليحولوها الي رذاذ افراح قادمة
لا اريد ان اظل في حالة بين الوسطين
لا حزنا اطلت الوقوف عنده و لا الي حيث فرحي انتهيت
لا اريد لحكايتنا ان تكون سرمدا
بلا حدود او نهايات
لا اود لحكايتنا ان تكون مثل الاساطير القديمة
ابدا لا تزول
لا اود لها ان تترك في قلبي جرحا ما
آلاما عظمي تغبش حولي الرؤية
لا اريد لزهوري القادمة ان تدميها اشواك بقاياك
و لا ارغب ان تحمل رياحك الهوجاء نسائمي العطرة
لا اود لحكايتنا ان تكون قصيدة التفاصيل المؤلمة
و لا اقبل لنفسي ان اتنكر للحظاتها الجميلة
كل مافي الامر انها لم تعد صالحة للاستعمال
و علينا ان نعمل علي تخزينها في مكان آمن
اريدها حكاية و كفي
بلا عناوين او اسماء
اريد فقط ان اجلس في الليالي المقمرة
ارشف فنجانا من الشاي الساخن
اشير الي قلبي بأصبعي
و اقول بلا غضب
كان ها هنا وردة !!!

35 comments:

blackcairorose said...

لا أدرى لماذا أجد من الصعب الا تخلف قصص الحب القديمة مرارة ما فى مكان ما من القلب

صعب تحييد عواطفنا التى كانت فى السابق أسيرة

ليس حكما عاما وانما اتكلم عن نفسى يا جسور

جسور سرية said...

العزيزة بلاك روز
تحية طيبة
لا ادري لماذا اجد نفسي و قلبي يقفان موقفا غير مألوف.....موقفا ضبابيا و سافرا في حياده
موقفا يتحدي البداهات النفسية او ما اسميته انت صعوبة تحييد العواطف السابقة
اتساءل هل انا اشعر و افكر بشكل طبيعي ام ان ثمة خلل في مكان ما؟؟؟

مثلية تبحث عن ذاتها said...

ارى كلمات رائعه من انسانة مرهفة الحس
اتمنى ان تكون ذكرى جميلة و غير مؤلمة

تحياتي

رولى ضاشوالي said...

صديقتي المحزونة ..

تلك الوردة التي نزرعها في قلوبنا تشرب من دمائنا و ترتوي من البسمات التي ترتسم على شفاهنا ..

هذه الوردة يا صديقتي لا تموت الا بموتنا و بجفاف الدماء في عروقنا ..

لا تقتلي الوردة في قلبك حتى لا تقتلي نفسك .. فوردة الحب أكبر من الموت

صديقتك المحزونة .. رولى

Ali said...

سلام جسور سرية

عارفه جسور التجارب الماضيه الحلو منها والسيء منها عملنا ماهو نحن عليه الان ومن اسمى الاشياء هو تذكر الشي ء جيد من الماضي ونسيان السيء منه

جسور سرية said...

العزيزة مثلية تبحث عن ذاتها
اهلا بكي و سهلا يا مرهفة الحس و المشاعر
كانت حكاية جميلة و مؤلمة في آن واحد
الا ان ألمها كان لابد منه لعافية قادمة و مقيمة!!!

جسور سرية said...

العزيزة رولي
مرحبا بدخلتك الجميلة هنا
اتمني ان تتكرر
الورود التي يستحيل ابقائها من الافضل انها نلحقها بتخزين سريع ربما يفضل من عطرها شئ نستطيع ان نستنشقه في يوم من الايام دون اي مشاعر سلبية
لم احاول ان اخنقها يا عزيزتي ....وردتي قررت وحدها الانتحار!!!

جسور سرية said...

عزيزي علي
ليت لي جهاز استطيع ان افصل به بين ماهو سئ و بين ما هو جيد
لكان الامر اكثر سهولة وراحة
كل مافي الامر انني لا اود ان افعل كما يفعل الجميع..... يرمون ماضيهم وراءهم بكل مافيه و دون تقدير للحظاته الجميلة !!!
لكنني احاول علي كل حال

Happy Hope said...

العزيزة جسور سرية

مش عارفه ايه الزهور و الورود البرية اللى بتقابلنا و تجرحنا دى

بجد بدعى من كل قلبى ان كل انسان يقابل الانسان اللى يحبه بجد و يسعده وتنتهى الجروح و الأحزان

مثلية فقط said...

دائما مبدعة
حتى و انتي عم تعبري عن المك و حزنك

إنه شيئ أقوى منا بكثير عندما تنزل دمعة لم ترديها أبدا أن تنزل من عينيك و فجأة تشعرين بها على خدك و تمسحينها بسرعة ... إحساس بالخسارة و عدم الإنصاف لكن من من ... إنه القلب الذي لا ينصف و يحب دون إذن و لا إختيار لدرجة أنه قد يختار قاتله

الحمد لله على نعمة النسيان عزيزتي
طعم المرارة يتلاشى مع مرور الزمن

تمنياتي لكي بالسعادة

أنا مش موافق said...

عزيزتى

بجد كلامك جميل ومعناه اجمل ما فيه

لان رغب حبك تقولين

لا..فلا عندها يقولها من يحب فهذه قوة الاحساس والنفس ان مفيش شئ حتى لو كان حب يرغمتا على تقبل ما لا نقبله

صدقينى أجمل ما فى الحب

ان يكون جميل بجد مفهوش ما يأذى الاحساس والكرامه والمشاعر

فعندما يتحول الحب الى اشواك

عندما تتحول حكايةة الحب الجميله الى حكاية مؤلمه وموجعه

فلابد ان تنزعى هذه الورده اللتى زرعتيها ورعتيها فى قلب

وتقولين بكل عزه وقوة

كان ها هنا وردة

تحياتى
سلام

كلام من القلب said...

العزيزة جسور سرية

اللى شكل الجسور دي حتوهنا ومش حنعرف نرجع

وانا بقرى الكلام بتاعك ده قعدت اهز راسي واجيبه يمين وشمال ولاقيت نفسي رافعة حواجبي كده وفاتحة بوقي ومش فاهمة اي حاجة

واكتشفت اخيرا ان الغلط مني انا طبعا

واكتشفت حاجة اهم ان اللى بتقوليه ده كلام كبير اوي يصعب على امثالي فهمه طبعا بس اول مالاقيت سرمدا قولت بس يبقى كده موضوع كبير ماليش فيه

بس مين نجلاء دي تفتكري هيا السبب فى اللغة العربية دي ؟؟
يعني هي اللى عاملة فينا كده ومخلينا نستحمل ده منك ولاايه ؟؟

على العموم بصي اللى اقدر اقوله مساء الخير والاهل والاصحاب بيسلموا عليكي وعلى اهل السوادن كلهم هههههه
وقبل مانختم الحلقة قصدي التعليق تحبي تسمعي اغنية ايه

الا صحيح هو ده عربي يامرسي ههههه

تحياتي ليكي ياجميل وكفاية عليكي تهريج كده

roula dashwaly said...

صديقتي جسور سرية ..

"الورود التي يستحيل ابقائها من الافضل انها نلحقها بتخزين سريع ربما يفضل من عطرها شئ نستطيع ان نستنشقه في يوم من الايام دون اي مشاعر سلبية"

الا حبذا لو استطعنا تخزينها يا عزيزتي , لكنت آمنت حينها أن الله نزل يوما و مشى بين البشر ..

و لكن عطرها لا يدوم الا للحظات ثم يذوب بعدها في شلال من التنهيدات , لذلك ربما أستطيع أن أؤمن أن البشر قتلوا الله و صلبوه ..

وردتي تحب لعبة الاختباء "الغميضة" ولا تظهر الا قليلا و حين تدنو يمطر الليل أغاني غجرية

"لم احاول ان اخنقها يا عزيزتي ....وردتي قررت وحدها الانتحار!!!"

خدعتك تلك الملعونة .. لم تنتحر وانما ادعت التمارض .. فالورود كالدموع لا تجف .. وانما تخبو كل حين وحين ..

ابحثي جيدا عن وردتك فهي تنظر اليك باسمة من مكان ما

صديقتك المحزونة .. رولى

غربة وطن said...

أنت
يا سارقة ياء النداء من حروفي
لماذا أنتِ مرتبكة ؟
نعم أعنيك أنت
ادعوك للإنضمام للفكرة
فانتِ وحدك .. تلك التي لم تأت
هذا طريق لم يكن يعرفه احد
و لا يعرف احد
طريق لم تعرفه اقدام المارة
و لم تدنسه من قبل عجلات سيارة فارهة وقودها من عرقك و دمي
تعالي معنا و املئي الدنيا بالضجيج
نظرة على اسرار اون لاين لن تضيرك
و مشاركتك تأكدي انها مصدر سعادة لنا
http://asraronline.com/vb/

جسور سرية said...

عزيزتي هابي هوب
الزهور و الورود البرية دي تجرحنا لسبب ما
علنا في المرة القادمة نخلي بالنا و نمشي في طرق خالية من الاشواك
علي فكرة هو فيه فرق بين الزهور و الورود ....بس الفرق شنو انا مش عارفة
:)

جسور سرية said...

العزيزة مثلية فقط
مش بالله احساس مؤلم ان تفر دموعك دون اذنك منك؟؟؟
الحمد الله اخيرا اجدا من اشاركه هذا الاحساس البائس
شكرا لمساندك

جسور سرية said...

العزيز موش موافق
اهلا بوجودك الداعم هنا
اتساءل لماذا لم التقي باشخاص مثلك منذ زمن حتي يساعدونني في نزع هذه الوردة الذابلة
شكرا لك مرة اخري

جسور سرية said...

العزيزة رولي
اذن خيار التخزين هو خيار الاستحالة !!!
و لكن ماذا انتي قائلة اذا اخبرتك اني من الذين يؤمنون بأن الله يمشي كل يوما بيننا و يجري في دمائنا ويتخلل في قلوبنا
و نحن لا ندري
ان الله كالحب لا يحتاج لاستئذان حتي يقتحمنا
قال تعالى في قرآنه الكريم(( ولقد خلقنا الانسان ونعلم ما توسوس به نفسه ونحن اقرب اليه من حبل الوريد
و يقول يوحنا في الانجيل (( الله محبة و من يثبت في المحبة يثبت في الله و الله فيه

الم اقل لكي ان مشاعرنا تخدعنا....تخفي ما تريده هي و تجعلنا نري ما هو غير كائن
شكرا لوجودك هنا

جسور سرية said...

العزيزة كلام من القلب
ما بلاش نجيب سيرة نجلاء اصلها بتتنرفز بسرعة و ندخل نحنا في مشاكل بقي
:)
هو انا اقول ليك وردة و سرمدا و مش عارف شنو و انت لسة برضو بتسألي مرسي اذا كان ده عربي و لا لا؟
ماهو باين عليه يا بنتي لغة جسورية فصحي ههههههههههههه
بعدين بالذات مرسي ده انا ما قولت ليه علي حاجة.....سيبي مرسي في حاله
:)

جسور سرية said...

الي غربة وطن
شكرا للدعوة الكريمة

الحبر ابقى من الحب said...

اريدها حكاية وكفى

بجد الجملة دي قالت كل حاجة
بوست مميز وكلماتك معبرة

تحياتي

جسور سرية said...

العزيزة حبر ابقي من الحب
اهلا بك هنا شرفتينا
و انا اتفق معك اني الجملة دي هي القول الفاصل
علي فكرة تخاريفك اعجبتي و انتظر عودتك بعد انجاز في جميع النواحي انشاء الله

اجندا حمرا said...

صديقتي العزيزه جسور سريه

تحياتي ليكي

ايه الصوره الحلوه دي؟جميله اوي و الألوان فيها تجنن

اجمل مافي كلماتك صديقتك العزيزه انها بتحمل الكثير من المعاني بين السطور

و ده بيتفق مع تعليقاتك اللي بتابعها برضه

لقد جمعتي في تلك السطور حكايه حب جميله و لكن كما قلتي لم تعد صالحه للأستخدام و لكن مع كل ذلك فأنتي تريدي ان تحتفظي بها في مكان امن
يعجبني ذلك عندما تنتهي قصه حب و يظل المحبين محتفظين بالذكريات الحلوه و لا يسيؤا لبعضهم البعض

تحياتي ليكي علي الكلمات المميزه و الصوره المعبره

جسور سرية said...

العزيزة اجندا
اهلا بكي و سهلا اطلالتك زادت المكان بهاءا
اعجابك باللوحة يدل علي تذوق عالي و رفيع
اعجبتني فطنتك التي قرأت مابين سطوري
و لكن عزيزتي الا تتفقين معي ان اغلبنا لا يستطيع الاحتفاظ بذكريات جميلة حول علاقة ماضية؟
لا ادري هل هي قوة جراحنا ام هي قساوة في القلب
حقيقة لا ادري!!!

آيـة said...

السلام عليكم و رحمة الله

جسوري الغالية

"كان هاهنا وردة"

وجدت كلماتك هذه تليق كعنوان لفيلم سينمائي
:)

لعلي أرى إرادتك أرقى من أن تسيطر عليها ذكريات الماضي
الأليم منها و الجميل
شئ رائع أن نهب الإحترام لجزء منا كثيراً ما ننعته بالناقص
و الأروع أن نبقي على هذه الجسور السرية التي تربطنا
بالذي "كان" و "سيكون" في لحظة ارتشافنا لفنجان الشاي!!ا


مع كامل الود

جسور سرية said...

يا هلا يا مرحبا
بآيتي الودودة
و الله ليكي وحشة...شغلنا غيابك لكنك رجعت لنا الان و صار بامكاننا ان نقول
ها هنا آية
:)
اعتقد يا آية ان السمو فوق نقائص علاقة سابقة يمنحنا الاحترام لذاتنا و لمفهوم و معني الحب من اساسه
شكرا لمرورك الحافل من هنا....زاد المكان بركة

مروة الزارع said...

رائع حقيقا وأحساس مرهف

تحياااااااااتى

اجندا حمرا said...

الغاليه جسور سريه

اشكرك علي كلماتك الرقيقه التي ان دلت فتدل علي رقه مشارعك

اكيد بتفق معاكي ان من الصعب انا نحتفظ بذكريات حلوه لعلاقه مضت و ده للأسف عشان فيه البعض مننا اللي بيوصل العلاقه قبل ماتنتهي لطريق مظلم حتي الذكري الحلوه بتأبي نفوسنا ان تتذكرها
ممكن يكون زي ماقلتي الاتنين مع بعض بعض القساوه من نحيتنا و قوه الجراح من ناحيه اخري

بتمني ان حياتك تكون مليئه بالحب و اللحظات الحلوه لأنك شخصيه جديره بكل ده و اكتر
:))

جسور سرية said...

العزيزة مروة
مرحبا بك هنا و شكرا لكلماتك الطيبة

جسور سرية said...

العزيزة اجندا
مرحبا بكي مرة ثانية
و ارغبها ثالثة و رابعة....الخ....طماعة انا بقي اعمل شنو
:)

نعم اعترف معك اننا احيانا نستهلك مشاعرنا الطيبة علي الاخر حتي لا يبقي منها ما نجود به تجاه علاقة سابقة او حبيبة سابقة
من تجاربي الشخصية عادة ما كنت اتفادي ذلك بمخزون احتياطي
و علي وزن المثل
الود الابيض و للفشل الاسود
:)
تحياتي للعزيزة هارت بيت

آيـة said...

السلام عليكم و رحمة الله

جسوري الغالية

أشكرك على كلماتك الطيبة التي أعتز بها
و حتى انا راه تواحشتك بزاف
:)
اعتقادك صائب و ربما تسنح لي الفرصة في مجادلتك في اعتقاد اخر
:)
لمكان منور بيك و ب احساسك الرائع

مع كامل الود

alwani said...

كلمات جدا رائعة يا جسور سرية !
والأروع منها دلالتها
ويبقى مطلبنا في النهاية الذكرى الطيبة

جسور سرية said...

عزيزتي الواني
سلامي و تحياتي
نعم اتفق معك و كما يقول السودانيون الكلمة الطيبة جواز سفر

soly88 said...

عزيزتى جسور كيف تحولت اتكاءه القلب الى طعنه نجلاء وكيف تتحول دموع الحزن الى رذاذ فرح وهل نتحمل نحن ايضا وزرا ما بين الأتكاءة والطعنه ؟

جسور سرية said...

العزيزة سولي
اهلا بك مرة اخري
كل شئ يتحول و يتخلق ....انظري كيف يجتمع غازي الاوكسجين و الهيدوجين فنحصل علي الماء...انظري كيف يجتمع الماء و الحركة فتولد الكهرباء
كل شئ ممكن يا عزيزتي و نحن لاشك نتحمل وزر ما كان و يكون و لذا تجدينني اقول ان هنا كانت وردة بدل ان اقول هنا تقييم طعنة
لك من الود اجزله