Saturday, December 15, 2007

اجراس

في احدي الصباحات التي تشبه المساء
سماء غائمة و غيوم بلا ملامح
كل الاجراس حزينة وصامتة
جرس التلفون
جرس الباب
جرس الروح
اقبلت تحمل بعض الاوراق و يبدو عليها العجلة تتبادل الحديث مع احدي الصديقات
من تعابير وجهها تستشف اهمية ما للحوار
تبادلنا التحايا العابرة و برتوكولات التعارف
شئ ما شدني الي عينيها
بينما عقلي يبحث عن هذا الشئ كان قلبي يرهف السمع
جرس ما يدق!!!
وجرس في قلبي يدق !!!
اقول لها دون ان ارفع عيني عنها :تلفونك بيضرب
هي:اه اوكي امشي انا يا شباب, اشوفكم مرة تانية
تذهب و يذهب معها جزء من ضجيجي الداخلي
منذ ذاك الحين و انا احب الشتاء
احب سمائه الغائمة
و صباحاته التي تشبه المساء

2 comments:

SaM-ArRy-J said...

تذهب و يذهب معها جزء من ضجيجي الداخلي
...God
u know sth ive been there!
she always goes with a piece of me....
n am never complete when she gone...
love it..u speak for me...
:)

جسور سرية said...

العزيزة سماري
الحبيبة التي ترحل يندر ان ترحل دونما ان تترك بصمة نقص ما
لذا فان نقصاننا يشق علينا اكثر من الرحيل