Sunday, August 30, 2009

احتفال النار !!!!!

الماء ينهمر بغزارة من سماء بلا طيور

رمح اعرج مغروز في صدر غزالة منحوسة

انثي ترتشف الشاي بعذوبة

تمارس الحب بثقة دائمة الظنون

علي طريقة النبوءات المجنونة

تهتك عري الحقيقة الشريرة

و تبعث بها الي عمق القحط

قلبي كحبة لوز في حقل اللحظة

ارقب تلك الانثي باشتياق عابث

هل حان الوقت يا امرأة النار

اني تحيلي من جسدي نورا و مشاعل؟؟

احبك؟ اعشقك؟

دعينا نؤجل جميع الاسئلة

الي ما بعد الاحتفال !!!

12 comments:

victime d'amour said...

تعابير منسقة

و كتابة رائعة بنكهة خاصة

البوست جميل

يسلمو

Ƹ̴Ӂ̴ƷE.M.YƸ̴Ӂ̴Ʒ said...

انا واثقة شديدة الثقة انك هتحملى كلمات جميلة جدا من الروعة بل فوق الروعة عزيزتى جسور تمنياتى ليكى بخير وتسلم الايادى لانك متعتى نظرى فعلا بقراءة كلماتك ..

AnGeL said...

العزيزة جدا على قلبي جوجو

كلمات هذه الاحتفال الناري قد احرقتني

حقا لم اجد اي كلمة تناسب كلمات احتفالك

رائعه كما انتي

ارق تحية يا امورة

Samraa said...

i have always wondered how can you always come up with such complicated expressions :)
hmmmmmmmmmmmmmm
الماء ينهمر بغزارة من سماء

بلا طيور

رمح اعرج
مغروز في صدر غزالة

منحوسة

this my fav part
ارقب تلك الانثي باشتياق عابث

becoz i was almost there....nice piece ;)
J

Anonymous said...

http://www.dailymotion.com/video/x4fhn3_fire-flower-by-pierre-michel_creation

First thing that came to my mind when i saw ur post. XD

سـمــــــــــا said...

ممكن ألبس هدوم العيد واجي احتفل معاكم ?

لا بجد تصويرك تحفة وخيالك في الكتابة زي اللوحة الفنية

ايه دا انا شكلي هبدأ اندمج واتكلم جد لأ شعقول كده انتي هترهقيني وانا فاطرة واللا ايه :))

أنا... و هي said...

تشتعل بي الرغبه..حد الموت احتراقا..على حدود قلبك المحرمه..تلاحقني السنه العار..بحده..فكيف ارهن ذاتي..على وقع خطوات انثى؟؟؟؟؟

ارق تحيه

soly88 said...

عزيزتى جسور
دوما لك ذاك العطر الغامض
(ثقة دائمة الظنون)

جسور سرية said...

اصدقائي الاعزاء اسفة كتير علي الرد المتأخر غصبا عني و الله

فكتم دا مور حضورك هنا اسعدني جدا و كذلك تعليقك ذو النهكة الاكثر خصوصية


ايمي انتي و الله الي متعتي ناظري برؤية تعليقك يزين صفحات مدونتي ....دمتي بكل خير


انجل يا احلي انجل....انا اول ما شوفت تعليقك رحت اتصلت بالمطافئ ما تخافي يا عزيزتي كلها شوية و يجوا يطفوكي هههههههههههه....وحشاني و الله


سمراء الجميلة
تعرفي انا اكتر واحدة باقعد اقرأ في كتاباتي كأني انا ما كتبتها هههههههههه
تسلمي يا لذيذة

المجهول او المجهولة تشكر علي المرور من هنا و الكليب في ابداع رائع....شكرا بحق

سمسم يا احلي سمسم
تلبسي هدومي العيد ايه...انتي مجيتيك عندي هنا عيد ذات نفسها ....نحن الي مفروض نروح نستحم و نلبس هدوم جديدة و نحط برفيوم كمان و نضربلك سلام تعظيم يا قمر
منوراني يا جميل ....



انا و هي وقع خطوات الانثي هو صدي لخطوات الاكوان فلم يكن رهينة لذلك عاش حر طليقا في متاهة العذابات اللانهائية
و الله و الله و الله ثلاثا انتي وحشاني جداااااااا



سولي اين انت يا رجل مدونتي افتقدت طلاتك الجميلة
تسلم يا عزيزي

حـــازمـ said...

كلام جميل وراقي .. انا متابع المدونة من فترة بسيطة وعجباني كتير بس دلوقتي ان محتاج حد يسمعني

http://lhzamnhbk.blogspot.com/2009/07/blog-post.html

soly88 said...

جسور
رغم الأختلاف مازال أسلويك المرهق ..المتعب ..المميز يشدنى لأقرأ لك وعنك

جسور سرية said...

العزيز سولي تحياتي
و انا اقول ايضا رغم الاختلاف يظل تذوقك لما اكتب دائما متجدد و مفرح لقلبي !!

كن بخير